أغلب النساء لديهن الكثير من مُنتجات ومُستحضرات التجميل التي يكون هدفها الأول الاعتناء بنضارة بشرتهن، وصحة شعرهن، وإشراق وجوههن. بعض المُنتجات تُخبرك بأنكِ تستطيعين من خلالها تفتيح لون بشرتك خلال عدد مُعين من الأيام، البعض الآخر يُخبركِ بأنه سيُمكّنكِ من التخلص تمامًا من التجاعيد، وغيرها من الآمال التي رُبما تدفعكِ لشراء عشرات المُنتجات التي تتكدس في غرفة نومكِ وعلى رفوف الحمام. لكن ما نُخبركِ به هنا أن معظم هذه المنتجات هي مجرد حيل تسويقية، بل يُمكننا القول بأنها عديمة الفائدة، ويمكن استبدالها بسهولة، ولا تستحق أن تُنفقي عليها أموالكِ.

1. منتجات محاربة قشرة الشعر.. لا تنفقي أموالك على ما يضر!

هنا يجب أن تعرفي أن منتجات الشعر التي لا تشتمل على وصفة طبية وعلاجية واضحة لا تكون فعّالة في علاج قشرة الرأس، بل من الممكن أن تتسبب في تجفيف فروة رأسك؛ مما يجعل حال القشرة أسوأ، بحسب هيكاري تيزوكا مصفف الشعر.

إذا كنتِ تشكين في أن قشرة الشعر تحدث بسبب بعض الأمراض مثل الصدفية أو الأكزيما، فيُمكنكِ اللجوء إلى الطبيب، وإن لم يكن الأمر كذلك فيُمكنك ببساطة ترطيب فروة رأسكِ بالطريقة الطبيعية، وتصفيف شعركِ باستخدام فرشاة ذات شُعيرات طبيعية قبل غسل شعركِ، فهذا يُعيد توزيع الزيوت الطبيعية ويساعد على تساقط القشرة، ويجعل فروة رأسك أكثر صحية، وفي الوقت نفسه فإن تكلفة الفرشاة أقل بكثير من الشامبو والبلسم الذي ستحتاجين إلى تجديد شرائهما كلما نفذوا.

2. كريمات القدم.. أنتِ لستِ بحاجة إليها

إذا كانت كريمات اليدين تُعد أمرًا مهمًّا لأن غسيل اليدين أمر دائم ومُتكرر، ويُفضل استخدام الكريمات لترطيبها؛ فإن استخدام كريمات القدم ليس له فائدة تُذكر، وبديل عن ذلك يُفضل استخدام الفازلين بضع مرات في الأسبوع وارتداء الجوارب، هذا ما تنصح به الدكتورة هايدي والدورف، مديرة قسم الليزر وعلاجات التجميل في المركز الطبي جبل سيناء بمدينة نيويورك، وتؤكد والدورف أن هذا سيجعلكِ تحصلين على بشرة قدمين أكثر نعومة، بدلًا من الكريمات غالية الثمن.

3. مُنتجات تعزيز لون الشعر.. صبغات مؤقتة ضررها أكبر

إذا كنتِ قد غيرتي لون شعركِ مؤخرًا، فلا تصدقي المُنتجات التي تُخبركِ أن بإمكانها تعزيز لون شعركِ، يقول نيك أروجو، مصفف الشعر من أرويو ستوديو في مدينة نيويورك: «لن تكون المواد التي يحتوي عليها الشامبو والبلسم المُعزز للون مناسبة تمامًا لشعركِ، وليس مؤكدًا بلا شك أن هذا المُنتج سيُعزز من لون شعركِ الذهبي مثلًا».

لا تنفقي أموالكِ عليها.. 10 منتجات تجميل عديمة الفائدة

ويضيف أن هذه المُنتجات تحتوي على مواد مضافة أكثر من غيرها، وأنها تحتوي على صبغة مؤقتة ضررها أكثر من نفعها، الطريقة الأفضل للاحتفاظ بالألوان هي استخدام الشامبو بشكل أقل تكرارًا، والاعتماد على استخدام الشامبو الجاف في غسيل الشعر، فهو يمتص الزيوت الزائدة دون تجريد شعركِ من اللون، يقول أروجو «فكر في الأمر مثل التنظيف الجاف لفستان من الحرير الأحمر، بدلاً من وضعه في مكان الغسيل».

كذلك يُمكنك اتباع بعض النصائح لإبقاء لون شعركِ، مثل:

  1. استخدم الشامبو والبلسم المصنوع للشعر المعالج بالألوان، تحتوي هذه المنتجات على سيليكونات تحافظ على اللون، تأكدي أيضًا من أن الملصق الموضوع على المُنتج يؤكد أنه خالٍ من الكبريتات، فهي عبارة عن منظفات قوية يمكنها إزالة صبغة الشعر.
  2. حماية شعرك من الحرارة: فعندما تلوني شعركِ تجري إزالة الطبقة الواقية المحيطة بكل خصلة منفردة حتى تتمكن الصبغة من الاختراق، هذا يجعل الشعر أكثر عرضة للجفاف من أدوات تصفيف الشعر الساخن، حافظي على رطوبة شعركِ عن طريق رش رذاذ واقي من الحرارة قبل استخدام مجفف الشعر أو مكواة فرد الشعر.

4. الكريمات الواقية من الشمس عالية الـ«SPF».. أكذوبة الأمان

«SPF» هو مقياس لقدرة واقي الشمس على الحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية (UVB)؛ إذ إن معظم أنواع واقي الشمس التي يكون عامل الحماية بها 15 فأكثر تحمي الجلد حماية ممتازة من (UVB).

علوم

منذ سنتين
الطحالب وقشور السمك.. هذه أغرب المكونات التي تدخل في صناعة منتجات التجميل

الكثير من خبراء التجميل ينصحون بمراجعة نسبة «SPF» في الكريم الواقي من الشمس قبل شرائه، حتى يُحقق النتائج المرجوة منه، لكن الأرقام العالية يمكن أن تأتي بنتائج عكسية، تقول الدكتورة والدورف إن «SPF 70-plus» يمنح الناس شعورًا زائفًا بالأمان، وأن 30 كافيًا جدًّا إذا كان يتمتع بحماية واسعة المجال، ابحثي عن ثاني أكسيد التيتانيوم، أو أكسيد الزنك، أو أفوبنزون، ​​أو ميكوريل في المكونات النشطة، المرحلة التالية أنه يجب تطبيق الكريم بالتساوي وبشكل متكرر.

«SPF 30» سعره أقل، وهو مُناسب؛ لأن النسب الأعلى لن تُفيدكِ بشيء مُختلف وستجعلكِ تُنفقين مالًا أكثر لشرائها.

5. كريمات الوجه الليلة.. اعتنِ ببشرتك بدلًا من إنفاق الأموال

كريمات الوجه الليلية ليست عديمة الفائدة تمامًا، فهي غالبًا ما تحتوي على مكونات مثل الريتينول، وهو واحد من مشتقات الفيتامين «A»، ويعد من بين المكوّنات الأساسية التي تدخل ضمن تركيبة منتجات العناية بالبشرة، قد لا يعمل الريتينول في النهار بشكل جيد بسبب تأثير أشعة الشمس، ومع ذلك، يقول أطباء الأمراض الجلدية أن تكلفة الكريمات الليلية الخاصة باهظة الثمن، وأنه لا حاجة لشرائها إذا كُنتِ تعتنين ببشرتكِ بشكل مناسب خلال اليوم.

6. شرائط إزالة الرؤوس السوداء.. تؤذي جلدك

تظهر الرؤوس السوداء بسبب تراكم البكتيريا وإفرازات الجلد الزائدة عند قاعدة بصيلات الشعر على الجلد، ومع ذلك، فإن شرائط المسام تزيل فقط الأوساخ السطحية، وتؤذي الجلد عن طريق إزالة الطبقة الواقية.

يعتقد كثير من الناس أن شرائط المسام هي الوسيلة الأفضل لإزالة الرؤوس السوداء من الأنف، ولكن ذكرت مدونة «lovelyskin» أنه يجب عدم استخدامها للأسباب التالية:

  • المادة اللاصقة على هذه الشرائط تسهم إلى حد كبير في تهيج وتلف الأجزاء المُرتبطة بهذه العلاجات، الطلاء اللزج الذي يعلق داخل المسام يترك بشرة تبدو حمراء وملتهبة، ويمكن لتلك الشرائط أيضًا أن تؤثر في الشعيرات الدموية الرقيقة الموجودة حول الأنف، كما أن استخدامها على المسام المتضررة مُسبقًا لأي سبب آخر قد يؤدي إلى تمزق الجلد.
  • هذا بالإضافة إلى كون شرائط المسام لن تخفي الرؤوس السوداء، وهذه هي الحقيقة التي لا يعلمها العديد من الناس، فهي تزيل فقط قمم الرؤوس السوداء، وتُزيل أيضًا خلايا الجلد الصحية، كما أن الرؤوس السوداء تعود بسرعة مرة أخرى للظهور.
  • كذلك لا تساعد الشرائط في التخلص من حب الشباب، ولهذا السبب من الأفضل شراء جل منظف جيد مُزود بحمض الساليسيليك، وهو حمض مفيد في محاربة حب الشباب بدلاً من هذه الشرائط.

7. كريمات الرقبة.. أي كريم آخر يفي بالغرض

جلد الرقبة رقيق وحساس للغاية، لذلك فهو يحتاج إلى ترطيب منتظم، ومع ذلك، ليست هناك حاجة لشراء كريم خاص لذلك، يكفي استخدام كريم يومي منتظم للوجه، قومي بتطبيقه بحركات سلسة من الأسفل إلى الأعلى على الرقبة، وسيكون هذا كافيًا للعناية بجلد الرقبة.

8. رذاذ ترطيب الوجه.. قد يتسبب في جفاف جلدك!

وفقًا للإعلانات التجارية، تساعد بخاخات الوجه على الحفاظ على ترطيب بشرة الوجه خلال اليوم وإعطاء شعور بالانتعاش، ومع ذلك، يقول أطباء الأمراض الجلدية إن هذه المُنتجات تضر أكثر مما تنفع؛ لأن رطوبة الجلد الطبيعية تتبخر مع الماء الذي ترّشه من بخاخات الترطيب، مما قد يؤدي إلى الجفاف، وهو ما لا يتناسب مع ارتفاع سعر هذه البخاخات؛ لأن عملية شرائها عديمة الفائدة، ورُبما تصل إلى حد الضرر أيضًا.

9. مُنتجات فرك الشفاه.. لستِ في حاجة لها

قد تتكلف مُنتجات فرك الشفاه المصنوعة من العسل ونكهات التوت 5 دولارات، يزعم المصنعون أن فرك الشفاه باستخدام هذه المُنتجات يُساعد على إزالة خلايا البشرة الجافة من شفتيكِ، مما يجعلها ناعمة ومرنة.

Embed from Getty Images

لكن الواقع أن شفتينا تكون رقيقة، وإذا كُنتِ تستخدمين مثل هذه المُنتجات بشكل متكرر، فقد تتعرض شفتيكِ للضرر، لذلك إذا كانت شفتيكِ تتعرض للتقشر طوال الوقت، فأنتِ بحاجة إلى زيارة الطبيب، لا تقاومي الأعراض بهذه المُنتجات. كذلك يُمكنكِ استخدام مقشر الوجه، وتطبيقه على الشفاه مرة كل أسبوعين، وستلقين عناية الشفتين التي تطمحين بها.

10. منتجات محاربة الشيب.. لا شيء يوقف ظهور الشعر الأبيض

تدّعي بعض ماركات التجميل أن شعرنا يتعرض للشيخوخة، وأننا يجب أن نستخدم شامبو خاصًّا للحفاظ على شباب الشعر وصحته، لكن من ناحية واقعية قد لا يوجد شيء يُمكننا القيام به تجاه الشعر الأبيض، لأنه قد يكون بالأساس أمرًا وراثيًّا، لكن إذا كُنتِ لا تريدين أن يكون شعركِ جافًا وهشًا، فاتبعي أنماط الأكل الجيدة، واعتني بشعركِ أكثر، وهذا لا يعني أنه يجب عليكِ شراء المنتجات التي تعدّكِ بإعادة شباب شعركِ.

منوعات

منذ سنة واحدة
«خلي البدر يطلع» كيف تصبحين فاتنة بأقل قدر من مساحيق التجميل؟

المصادر

عرض التعليقات
تحميل المزيد